منتديات نسوانجي
الـدخول
تسجيل عضويه إستعادة كلمه المرور
تطبيق اندرويد نسوانجي
عودة منتديات نسوانجي > القسم العام > كتابات و قصص السكس العربي > قصص المثليه الجنسيه و الشيميل

أدوات الموضوع
قديم 10-09-2017, 10:12 PM
قديم 10-09-2017, 10:12 PM
نسوانجي مميز
الجنس : ذكر
أنجذب لـ : الرجال
مشاركات : 285

نسوانجي مميز

المشاركات : 285
الجنس : ذكر
أنجذب لـ : الرجال
caliente غير متصل

افتراضي متسلسلة الحياة.....حتى الجزء (20) 18/9/2018

الحياة(1)

انا حكتب بالعامية اجرب
حكايتي وانا 5 سنيين مثل اي ولد تعرض للتحرش وانا في يوم كنت مع اهلي في الارض تركوني مع منصور وهوا من الاقارب وارضهم جنب ارضنا كان عمرو بجدوج 30 سنة وقت الليل اجوه رفقاته ع لعب شدة وقصص وحكايا وانا هون نعست ونمت لما فقت بنص الليل كان شي سخن ومثل العامود بين فخادي ومتا مرفوع عن الارض ما قدرت احكي ولا اعمل اي حركة من الوضع اللي انا فيه وما كنت فهمان شي ولا شي غير اني ماني نايم في الفراش واستدركت اني نايم ع بطن منصور وهذا الاحساس من الشعر اللي بصدره اللي عامل مثل الابر عم ينخز بضهري الرقيق الابيض ولاني كنت خايف ضليت ساكت وعامل حالي نايم...

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــ
الحياة(2)
اكمل بعد ما فهمت اني نايم ع بطن منصور من خوفي كملت اني نايم وهوا بعد شويا بلش يعرق ويزيذ بحركة ايره بين فخادي وبلش يعن وكانه ثور وايره طالع نازل بين الفخاد وفترة عبطني وما حسيت والا شي سخن ونار وصل لحد وجهي وصدري انا فكرت انوا شخ عليي بس لحظة ونزلني ع الارض وراح جاب منشفة ومسح يطني وجهي وانا مغمض عيوني ع اني نايم ورفعلي الشرط اللي كنت لاسه بجكم انوا نحنا في الارض والدنيا صيف وهوا راح غسل ورجع وبعل الفترة اللي غابها انا صرت مثل اللي شاف حلم وما عرف شو نهايته ونمنا وطلعت الشمش واحوا اهلي لاقوني بعد نايم صجوني ورحت معهم ع الارض وهون صار منصور كل فترة والثانية يجي ويطلععليي ويحكي مع اخي الكبير اللي تقريبا نفس عمره او ابي ويروح ع ارضه من جديد وهيك كملنا اليوم شعل ورجعنا علئ البيت...

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـ
اكمل 3
وبعد كم يوم رحعنا علئ الارض تاني ومنصور بلش يحوم حوالي وانا صرت كل ما اشوف اهرب لعند اهلي او اي جد قريب ليا ونحنا كنا عيلة تعنل في الارض يعني الكي بيشتغل من الصغير للكبير وطبعا اخويا كبير متزوج وعنده ابنه البكر اضغر مني بسنة واختي طبعا متنزوجة وابنها من عمري انا اكبر منه 3 شهور بس ومن هل الايام ابتدي حكاينتا بالنيك والتعرف علئ العالم الجميل اللي كله تشويق ومتعة بالنسبة النا لانو كنا صغار اكمل بعد ما لاحظ منصور اني اتهرب منه صرت حس واراقبه كان كل ما يجي وانا اتهرب منه يروح لجنب ابن اخي وعمره كان حوالي 4 سنيين ويضل جنبه وحس انه بيراقيني ويوم بعد يوم صار ابن اخي وين ما راح منصور يضل معاه وانا حسيت بالغيرة اللي جوايا ولازم انتقم من ابن اخي لانو علئ منصور ما بقدر هوا كبير وانا ما فاهم بعد ليش هوا لاحقني وبعدها صار يلاحق ابن اخي خلصت الصيفية وصرنا بجو الستوية وكل واحد ملتزم بيته جنب صوبيا الحطب وهون بلشت حكايات وقصص حاي عليها...
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــ
اكمل 4

يعني من خلال تاشبك الجلين تحت الشرشف صرت الاحظ اللي حاطط رجليه تحت رجلين واحد واللي حاطا رجليها فوق رجلين التاني علئ اساس عيلة وبندفي بعض في جو الشتا اللي كله برد وهيك صرت الاحظ ابن اختي اللي اكبر منا يمد رجليه لبين فخادي واحيانا ابهم رجله يدخله بين فلقات طيزي ويحرك ابهم رجله بطيريقو ما حد ياخد باله واجيانا يكون اخوه اللي بعمري حدي وما ياخد باله في اللي عم يعنله اخوه المبير وهوا اكبر منا 3 سنيين وهوا البكر عند اختي وهيك يوم بعد يوم استنئ لحد ما يجوا لعنا ونبلش نعركة الرجليين اللي تنتهئ بابهم رجل ابن اختي بين فلقات وثرت حس بلذة ومتعة من حركته اللي كنت استناها يوم بعد يوم وطبعا من خلال انا صرت اطيق الحركة دي علئ اللي اصعر مني مثل ابن اخي واخي اصغر مني 3 سنيين واحيانا ع بنات اخي واختي يعني ما حد نهم فاهم شي ولا ختئ انا بس هي حركة تعلمتها وحبيتها وصرت اطبقها علئ اللي يجي رجليه مقابل رجلايا بس يكون اصغر مني بالعمر وهيك عدت الايام والاشهر الشتوية ورجعنا علئ الصيف وصرت 6 سنيين ورجعت مغامرات منصور وعمايله طبعا اخ منصور الكبير بيمون نتزوج اختي الكبيرة واللي عم احكي عن اولادها...

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـ

اكمل 5
طبعا بعد من خلصت الشتوية وجينا علئ الصيف وبلش منصور في ملاحتقي من جديد وانا هون كتا فاهم بعض الشغلات مثل اير وكس وبزاز وبنت ولد يعني تفتحت شويا ومن تحرشات ابن اختي الكبير كمان هوا صار عينه عليا وين ما روح او اجي ملازمني وصار يخادني نعه علئ بيتهم او اي مكان نكون فيه مع بعض هوا كان عمره حوالي 9 سنيين كان يحاول يقعدني بحضنه او بين رجليه وانا ما عارضه اعمل مثل ما يقول حتئ اجئ اليوم كنا لوحدنا وجاب ورقتين ابيض ومنما علئ بطنا مقابل بعض وبده يلعمني الكتابة وانا ساويت مثل ما قال بعد شوي وقف وارح علئ المطبخ يجي شي نشربه وهوا راجع انا بعدني نايم علئ بطني واجئ وجلس فوق فخادي بحجة اني ما عارف امسك القلم وانبطح بجسمه فوق جسمي وانا ولا حركة لاتو صار فوق مني بالكامل وحط راسه وتمه جنب اذني وبلش بحجة يعلمني مسك ايدي وصار يعلمني وانا من ثقله فوقي صرت كلمه ينزل عني لانو فطسني وهوا كل مرة يقلي اسئ شويا بعدك ما تعلمت تمسك القلم منيح وهيك صار يفهمني وانا ولا حركة بس صرت حس يشي بين فلقاتي بس ما مركز كثير كان تركيزي علئ القلم وكيف اتعلم اكتب وهوا صار شوي شوي يحرك حاله وكل ما تحرك انا افتكر خلاص رح ينزل عني بس لا هو كان يصلح جسمه فوقي طبعا انا ما كنت فاهم شوي يعني المتعة وكلام ده بس صرت مثل المسحور مثل ما يطلب انفذ وهيك يوم بعد يوم يزيد ن التصاقه بجسمي باي حجة او سبب وخلال الفترة انا كنت اراثب ابن اخي وكل ما بتوجه بتجاه خيمة منصور الحقه بعد كم فترة اجتني الصدمة وهون صرت عرفات شو يعني اي حد يعبطك والسبب طبعا يوم الحقت ابن اخي بعد ما اخد الاشارة من منصور وانا شفته وهوا بياشر بايده لابن اخي عشان يلحقه لحقته وكانوا داخل غرفة المحرك اللي بيضخ ماء لسقابة الزرع وما شوف الا ابن اخي شرطه علئ الارض ومنصور ماسكه من وراء وعابطه وايره بين فخاد ابن اخي وبحكم منصور كان ضهره باتجاه الباب ما شافني وشفت كمان هوا منزل بنطلونه لحد الركبة وابن اخي واقف علئ كرسي قدامه وزبه طالع فايت بين فخاد ابن اخي وهون اذكرت ليلتي مع منصور وكيف كان نفس الشي بين فخادي كنت حابب ادخل عليهم بس رجعت ركاض ع محل ارضنا من دون ما يحسوا عليي بس انا بالحظة هي تغير تفكيري ونظرتي لكل شي ولما رجع ابن اخي سالته وين كنتغاطط قلي لا رحت ساعد منصور بتنظيف الخيمة ضليت ساكت بس جواي حرقة ليش ما دهلت عليهم وخليت منصور يعمل معي نفس اللي عمله مع ابن اخي ومعي في تلك الليلة بس سكت وقررت اني لازم اضل اراقب واشوف واتعلم وهاد اللي صار...

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــ


اكمل 6
طبعا انا مع تفكيري بابن اخي وكيف عم يفعل منصور فيه وهو ولا هامه ومع تحرشات ابن اختي الكبير فيا صرت اتقرب اكثر منه واتعلم في يوم كنا غندهم في البيت اخدني معه علئ الغرفة بحجة نلعب ونحنا داخلين عبطني ورفعني لفوق وقعدني علئ كنبة بس بشكل مطوبز يعني وضع الكلب وهوا ضل واقف ورايا وانبطح فوقي وانا صرت تحته انوا عم نلعب وشويا صار يحرك جسمه عليا نفس يوم اللي كان يلعمني الكتابة وانا مستسلم تحته بس حسيت بايره بلش يوقف بين فلقاتي وهوا يزيد بحركته اللي خلاتني انبسط ورخيت جسمي تحته من دون ما اعرف شو معناها بس افتكرت اير منصور وهوا بين فخادي ونحنا هيك كلمني في ادني وقلي مبسوط قلتله ما بعرف عادي شو عم تعمل قلي ولا شي هي لعبة ورح تنبسط منها كثير اذا سمعت كلامي رح علمك ياها قلته اي حابب اتعلمها قلي تعال نطلع غلئ السطح احسن من هون وافقته وطلعنا وكالعادة اسئ ما وصلنا السطوح فورا عبطني وبلش يمص في ادني ورقبتي ورحنا جنب الحيط بعد عني شويا وقلي رح فرجيك علئ شغلة بس ما بتقول لاي احد قلته اي قلي غمض عيونك وعد للعشرة بس قلك فتح بتفتحهم وافقت وصرت عد وانا معمض ما وصلت لعند الخمسة قلي فتح فتحت واذ زبه مطالعه من البيجاما وتقريبا حاطه قدام وجهي يعني سنتميتر واحد ويدخل في تمي قلي حلو عجبك وايده عم تلعب فيه قلته ما بعرف شو هاد قلي زبي الصراحة عجبني كان تقريبا لونه رايح علئ السواد وتخين قلتله اي حلو بس اللي الي ليش مو مثل زبك قلي بكرئ بعلمك كيف يكبر بس اسمع كلامي وافقته وجلس جنبي وانا عم اطلع عيه كيف ماسكه وايده رايحة راجعة عليه طبعا انا لحد هاد الوفت ما كنت عارف انوا هي يسموها حلب الزب وبعد دقيقة قلي امسكه واعملي مثل ما انا عم اعمل انا فورا مسكته كان سخن نار كاني مسكت حديدة حامية وثار يعلمني كيف حرك ايدي علئ زبه رجع شال ايدي من علئ ايره وبصق علئ مف ايدي وحطها علئ زبه وحط ايده فوق ايدي وصرنا انا وهوا نحلب زبه يايدنا وهوا بعد شويا صار يعرق ويحكي كلام ما كنت افهمه ويسرع من حركة ايدينا ويحكي كلام سريع سالته سو عم تقول قلي بعدين اعلمك كل الكلام اللي تقوله وانتا عم تحلب زبك قلته يعني هاد الشي اسمه هيك حلب قلي اي ورح تنبسط كثير وهوا عاد شال ايدي عن زبه وكمل وحده وصار قاعد علئ ركبه ويروح ويرجع في جسمه ويقول اه ما احلئ طيزك اه ما احلئ صدرك يا ريم اه اه اه وكمل اهاته حتئ ارتخئ وقعد جنبي عم يلهث ولا كلمة ومغمض عيونه شويا قمنا لبسنا ونزلنا البيت تحت عادي ولا حتئ سال وين كنتوا وهوا كل شويا يتلفت اذا اي حد بده يسال بس عدئ الوضع ورجعت البيت

اكمل 7
انا عم اكتب بس مش عم ينزلوا ماني عارف ليش
رجعت البيت وصرت افكر كيف اعمل مثل ابن اختي اجئ الليل وجبعا نحنا بنام دايما مع بعض انا وابن اخي واخي الصغير بحكم اخي الكبير عايش معنا بنفس البيت وفي الليل انا كنت نايم في الوسط بين اخي الصغير وابن اخي وصارت افكار تجي وافكار تروح قررت اني اعبط ابن اخي هوا طيزه بعد اجمل من طيزي وبيضا بس حفت يصحا وانا ما اعرف شو اعمل وبحكم هوا يعرف الحركة دي وخاصة انه كان مع منصور من قبل كم يوم تراجعت وقررت النوم ولكن لحظة افتكرت اخي اللي نايم جنبي وهوا بعده صغير ومش فاهم حاجة ليش ما يكون هوا مقصدي ولكن كيف وهوا كان نايم علئ بطنه وما في دقايق قلب علئ جنبه وصار وجه مقابل وجهي هون استسلمت للنوم بس ما كنت اقدر والتفكير قاتلني قررت لازم اعمل نفس حركة منثور مهما صار انسليت من مكاني ورحت نايم خلف اخي الصغير وهوا كان قلبي يدق بسرعة وكنت حاسس انوا زبي مع صغره بس صار طوله متر قربت من اخي ولصقت زبي بين فلقاته كان شعور جديد وغريب بس كنت حاسس اني مبسوط جاولت اتحرك بس ما كنت عارف كيف ضليت مسمر بالوضعية وزبي بين فلقاتي اخي وبحكم الصيف كنا لابسين بس شرط للنوم وهاد سهل زبي يكون تقريبا ملاصف اكثر لفتحتي اخي بس ما كنت حاسس نفس شعور ابن اختي يعني ما كان في عرق ولا هلوسة كلام بس زبي واقف كملت تفكيري وانا احلم كيف اعبط ابن اخي الصراحة اخي ما كثير شاددني تفكير كان بابن اخي اكثر وخاصة كيف شفت منصور وزبه بين فخاده البيضا انسليت من خلف اخي وكملت النوم وصجينا علئ صراخ الوالد عشان ننزل علئ الارض ونساعدهم ونحنا في الارض شي ساعة واجئ منصور وكالعادة نطراته عليي اكثر من ابن اخي ولما خلصنا اجئ واخد ابن اخي معه بحجة يساعده وراحوا وانا لحقتهم هي المرة وصلت كان فورا مشلح ابن اخي كل ثيابه وربي كما خلقتني ونابم علئ بطنه وهوا فوقه وزبه رايح راجع بين فلقات طيزه مو مثل المرة الماضية بين فخاده وابن اخي ولا حركة انشلشت من المنطر بس ضليت اراقب حتئ منصور صار مثل الثور يعن ويسرع بحركته وانا هدول فاكرهم منتيح حتئ شفت شي ابيض عبئ ضهر ابن اخي كان كثير قام عنه وجاب منشفة نطفه ولبسه وعطاه نقود وحكئ معه كلام ما كنت اسمعه منيح بس اللي شفته ابن اخي يهز براسه مثل ما هوا يقول رجعت مكان ارضنا واجئ ابن اخي مبسوط كالعادة سالته نكر وكملنا عملنا ورجعنا البيت

اكمل 8
شكرا لكل المتابعين
طبعا ما انكر اني صرت افكر بابن اخي جنسيا مع اني ولد بس الظروف اللي محاوطاني تعلم الحجر مو بس البشر طبعا عدئ انوا نحنا ننام مع بعض زي كل اولاد بس كمان نتحمم سوا وهاد عشان المصروف ومثل ما يقولوا اللي الجرن اللي يحمم واحد يححم عشرة طبعا دايما كنا انا وابن اخي نتحمم مع بعض واحيانا انا واخي الصغير طبعا وما بعد ما شفت زب منصور طالع فايت بين فلقات ابن اخي صرت افكر ادخل الحمام وانا وهوا دايما وطبعا بعد ما علمني ابن اختي طريقة الحلب قررت اني اعلم ابن اخي هي الطريقة وكان ليا شرط اعلمه بين لما يخليني احد زبي بين فلقاته وطبعا هي الخطة لازم اطبقها اليوم بعد ما طلعنا من الارض بس كيف وشلون لازم احكي مع ابن اخي فكانت الطريفة الوحيدة اهدده اني شفته مع منصور وكيف كان حاطط زبه بين فلقاته ونحنا في الحمام شلحنا ثيابنا وكل واحد يساعد التاني ودلق الميا علئ جسمه وهوا عم يفرك انا استغليت ابن اخي والرغوة علئ عيونه وجيت وقفت واره بالظبط وادلف الميا علئ راسه وهوا واقف شويا شويا وهوا يصرخ علئ شان ادلف الميا اسرع لانو عيونه صاروا يتحسسوا من الرغوة وانا قربت اكثر وار زبي بين فلقاته وهوا ولا عامل شي بالعكس ضل متسمر مكانه وانا كل ما ادلف شويا اقرب اكثر حتئ صار زبي واقف وبين فلقاته ومن دون شعور عبطته من وراه ايدي حوالين صدره وصرت الحس في اذنه وهوا انتشئ وبلش يرجع بطيزه اكثر علئ زبي انا هون انمحنت اكثبر وصرت احرك زبي بين فلقاته وشفايفي نازلة لحس في اذنه ورقبته ومن دون اي كلام ما بينا وهي كانت اخطر خطوة اعملها بس كانت سريعة وشويا صاروا اهلنا يدقوا علينا الباب علئ شان نتستعجل بالحمام كملنا علئ السريع ونشفنا ولبسنا ورحنا بين اهلي علئ شان العشاء تعشينا ورحنا انا وابن اخي علئ السطح ومن دون اي اتفاق او اشؤة انا مشست وهوا مشي ورايا طلعنا قعدنا جنب بعض وسالني كيف تعلمت اعمل هيك معه طبعا اجرات وقلتله ما انا اللي من فترة اراقبك انتا ومنصور وكيف هوا بيعمل فيك هيك قلي يعني انتا شفتنا قلتله ايوا وكل مرة بتطلع فيها عند منصور الحقك وارفيب منصور كيف يعمل فيك هيك هون سكت وقلي يعني رح تخبر اهلي قلتله انت مجنون و**** يقتلوك لانو هاد عيب اللي عم اساووه وانا كمان في الحمام عملت معك نفس الشي شو عجبك قلي اي زبط حلو وما بيوجع مثل زب منصور وانا من اليوم ما عاد خلي منصور يدق فيي قلتله يعني انا وانت مع بعض قلي اي وفعلا من يومها صرنا كل يوم في الحمام اعبط ابن اخي حتئ زبي يوقف وانتشي وهوا كمان بعد فترة صار يعبضني نفس الشي وما عاد يروح مع منصور وهون عرفنا انا وابن اخي انوا منصور صار يجيب معه ابن اختي اللي من عمري وينيكه بين فخاده هادا طبعا بعد ما شفناه انا وابن اخي وخبرناه ومن وقتها صرت انا وابن اخي وين ما كنا وين ما رحنا فورا نشلح اعبطه انا حتئ زبي يوقف بين فلقاته وتكررت كل يوم احيانا دذا مرة ولما ما انكون في الحمام وناشف احط من بصاق ابن اخي او بصاقي وتكون احلئ ممارسة وهوا كمان يعمل الشي نفسه معي وتعودنا بعدها حتئ ولو نكوم في الحمان انحط من البصاق تبعنا وثرنا في الحمام ما نكتفي بالعبط انا علمته كيف يحلب يزبه وهيك صرنا نحلب ازبابنا سوا واطورت انوا هوا يحلبلي زبي وانا كمان نفس الشي معه واتفقنا اي شي بيصير معه يخبرني واي شي بيصير معي اخبره حتئ في الليل كانت اجمل ليالي وانا عابطه وبعد شويا اقلب علئ الجهة التانية هوا يعبطني وبحكم اخي الصغير نايم معنا ما كنا ناخد راحتنا حتئ بعد ما ينام اخي الصغير وشبت علاقتنا علئ اساس متعة متكاملة

اكمل 9
طبعا بعد كم يوم اجئ ابن احتي اللي من عمري ونام عنا ونحنا بنص الليل صرنا نعبط بعض انا وابن اخي ولما حس علينا ابن اختي قلنا انوا حابب ينام بينا وفعلا نام انا عبطته وهوا عبط ابن اخي وهيك شي نص ساعة غيرنا اماكنا وصرت انا في النص عابط ابن اخي وابن اختي عابطني انا بصراحة استلخيت اني كون نعبوط اكثر وشويا وقفت ازبابنا زب ابن اختي بين فلقاتي وزبي بين فلقات ابن اخي ونمنا هيك وصحينا وش الضو من الشمس تكررت هي العملية مدة مع تغير الوقت والمكان وانا ما زلت مستمر مع ابن اختي البير من دون ما حدا يعرف شي حتئ اتعلم منه اكثر وفعلا كم يوم رحت مع ابن اختي الكبير علئ بيتهم وهون اصر انوا نطلع علئ السطح طلعنا وصار يبوسني ويلحس في ادني وعبطني وصار زبه بين فلقاتي حاسس فيه هيجني اكثر تيمني علئ بكني ونام فوقي وشيا صار ينزل بنطلوني وانا ساعده واعرف خصري لفوق نزله لحد الركب وهوا كان منزل كمان بيجاماته وحط بصاق من تمه دهن زبه وحطه بين فلقاتي انا تكهربت الصراحة هي تاني مرة زب بين فلقاتي علئ اللحم اول مرة منصور وهي المرة ابن اختي بس ما بعرف حسيت بمتعة وما كنت حابب يخصلص وسظل زبه بين فلقاتي بس هوا كان كثير حميان ونزل شي مثل السائل بين فلقاتي سالته شو شخيت عليي قلي لا هي انتا بكرئ رح يطلع من زبك كمان هيك سالته شو هاد قال هاد حليب مثل حليب النسوان بس انا بعد ما صار حليبي ابيض اسئ سائل شفاف وهي كانت اللي مغلومة اهم من نعلومة ارخميديسخلص ذبل زبه مسحلي فلقاتي من سائله ونزلنا ولا كانوا شي صار انا فورا رحت علئ البيت ناديت علئ ابن اخي وطلعنا السطح ومن دون كلام شلحنا كل ثيابنا هي المرة ومارسنا اكثر من ساعتين هوا زبه بين فلقاتي شوي وانا زبي بين فلقاته شوي ومحما هيك دخل علينا اخي الصغير وشافنا من ثياب شالنا شو عن تعملوا قلناله ولا شي تعال اذا بدك وما كذب خبر شلح ثيابه وصار بيني وبين ابن اخي وضهره لابن اخي عبطه وصار يحط زبه بين فلقاته وانا عبطته من قدام صرت ابوس رقبته والحس بزازه شويا قلب بتجاهي عبطته وكان زبي اكبر شوي من زب ابن اخي عبطه وحطيت بصاق علئ زبي وصرت لتحت ولفوق بين فلقاته انبسط وانا عم نيكه بين فلقاته تمي غلئ اذنه مص ولحس هيك ختئ انتشيت وهيك صارت الحلقة تكبر انا وابن اخي واخي واحيانا انا وابن اخي وابن اختي واحيانا انا وابن اخي الكبير بعد فترة خبرنا ابن اختي انوا صار اخي الصغير معنا ما هي دقايق حتئ صرنا اربعتنا علئ السطح شلحنا والكل عبط بعضه اول شي كان ابن اخي الاول وابن اختي واره واخي وارا ابن اختي وانا وراا اخي الصغير انبسطنا بالوضعية الجديد وصرنا تغير اماكنا وصار كل واحد منا يختار قبل او ورا مين حابب يكون قضينا ايام وليالي علئ هل الحال وبنفس الوقت صرت ابعد عن ابن اختي الكبير بعد تقريبا ما صارت حركته معي شبه يومية وبنفس الشي حتئ ثار شي مختلف

اكمل 10
بعد ما تكررت النياكة بين بعضنا انا وانا اخي وابن اختي واخي الصغير صار كل واحد ينفرد بالتاني فورا شلح ثياب وكل واحد بياخد الوضعية اللي بيحبها ونمارس حتئ كل واحد ضهره يجعه في هل الاوقات صار يضل معنا ابن حالي وهوا من عمري وما يفارقنا يعني صار كابوس فقررنا يدخل معنا اللعبة ودخل يوم كنا عندهم علئ ضهر السطح انا وابن اختي وهوا ابن خالي وكانت الشهوة طالعة من عيوني وعيون ابن احتي سالنا ابن خالي شو باكن حايصين قلناله بصراحة نحنا لما نكون مع بعض بنلعب لعبة الكبار الزوج وزوجته فقلنا اي انا علئ طول بلعبها مع اخي الكبير واخوه البير من عمر ابن اختي الكبير قلناله يعني بتعرف هي اللعبة تعال نلعبها قال نحنا ثلاثة وما بتصير هي لازم تكون بس اتنين هيك اخي قلي فقلتله خلص روح وراء الخزان هلق انتا وابن اختي وبعدين بروح انا معك اتفقنا بس ابن احتي قال انا بدي اول شي كون زوج فورا وافق ابن خالي وراحوا شي عشرة دقايق رجعوا سالتهن شو قال ابن اختي عامل احسن من اي مرة واحسن من ابن خالي فورا لقطا وساله مين ابن خالك قله ع قله انا كنت بعرف انوا بيعمل هل الغشلات فقلناله اي المرة الجاي بيجي معنا وغمزة ابن اختي اجئ دورنا ورحنا جنب الخزان وما دقايق من كثر شهوتي حسيت ضهري انقسم قسمين وانا فايت طالع بين فخاد ابن اختي للملاحظة لحد هادك اليوم بس نياكة بين الفخاد وطورت العلاقة وصار ابن خالي كل يوم معنا وصار كل واحد يحكي اللي بيعرفه وفي يوم اعترف ابن حالي انوا اخوه بيدخل زبه بطيزه وبيشخ جواتها فورا قلتله هاد مو شخاخ هادا حليب نحنا بس نكبر شوي كلنا رح يصير النا هاد قالولوي من عرفت قلتلهم هيك بسمع ومضيت علئ خير وما انكشفت اني بعرف من ابن اختي الكبير فصرت وقت اللي ما كون مع الشلو روح لابن احتي واتعلم منه شعلات وصار هوا يحاول معي انوا يدخل زبه بطيزي بس ارفض بعد ما ابن خالي قال انو بيوجع كثير بس هوا يطمني انوا ما رح يدخل غير راسه وبس وافقت وصار يحط كثير من البزاق واحيانا يطلب مني ابصق علئ ايده وكل ما يعمل شي اساله وكان نفسي يعمل كل شي حتئ اتعلم بسرعة هي غايتي بس الوجع كان اكبر من الغايةحاول بيومها كثير وكثير انوا يدخله بس عبث فكمل بين فخادي وكب حليبه هي المرة علئ صدري وكان شعوره وهوا عم يكب علئ صدري شعور ما بنساه لليوم ورجعت البيت وانا كلي امل طبق اللي عرفته علئ ابن اخي اللي كنت اشتهيه اكثر من الكل

طبعا انا كتبت الجزء 11 ما بعرف ليش ما نزل
اكمل 11
طبعا انا هارت ل اهدافي كيف اقنع ابن اخي ونيكه ولما رجعت علئ البيت ناديت عليه وطلعت السطح وهوا دقابق طان عندي فورا عبطه وصرت مص في تمه ورقبته وهوا كمان نفس الشي سالني من جاي حميان كل هيك قلتله بعدين اخبرك هلق خلينا مع بعض وما هي الا ثواني شلحنا تيابنا وصار كل واحد يعيط التاني شويا وهوا وقفت ايورتنا وانا كنت عابطه من واراء وحطيت ايري بين فخاده ونام علئ علئ بطنه وانا فوقه وصرت كل شوي اطلعه من بين فخاده وحطه بين فلقات طيزه وهوا مستمتع بصقت شوي من تمي ودهنت ايري ورجعت حطيته بين فلقات طيزه وهوا ولا حركة طلبت من يفتح فلقاته سالني شو بدك تعمل قلتله ولا شي بس حابب راس ايري يحك علئ فتحة طيزك قلي بس ما رح دخله ونحنا في هل المحنة قلته وشو يعني اذا دخلته اكيد رح تنبسط اكثر وانا كمان بنبسط قلي لا لانو لانو قالوا ابن جارنا انوا الابر بيوجع بس يدخل في الطيز لانو ابن خالو لابن جارنا بينيكوا ومن زمان هيك خبرني ابن اخي سالته وانت من وين بتعرف عل الحكي قالي انوا من كم يوم كان في الجبل وشافهم وابن خالو عم ينيكوا ابن خالو ما من عنا من البلد هوا من بلدة تانية سالته اي وش عملت قالي ولا شي رجعت علئ البت بس لما عرفت انوا ابن خالو سافر كنت عم العب انا وهوا وقلي تعال نطلع علئ الجبل ولنا طلعما طلب مني انوا كل واحد يحلب اير التني وافقت نولنا بيجاماتنا وصرنا نلعب كل واحد بزب التاني وبعد شوي سالته كيف كان عم بتحمل زب خالو وهوا عم يميكه ما توجع فالوا وكيف عرفت انوا خالي بينكني قالوا انوا شافهم هون قلي فورا انتفض ابن جارنا من محله ولبس تيابه ورجع البيت كل هاد وانا عم العب بفتحة ابن اخي وزبي عامل رايح جاي بين فلقاته وهوا فاتحهم بايده قلتله اي وكيف عرفت انوا بيوجع قلي انوا بعد كم يوم طلع هوا وابن جارنا مرة تانية علئ الجبل وصاروا يبوسوا بعض ويلحسوا وطلب منه ابن جارنا انوا ينيكه من طيزه بس ابن اخي قله ما بيعرف فهو نام علئ بطنه وفتح فلقاته بايديه ومسك زب ابن اخي بعد ما حط عليه بصاق وصار يدخله ودخل في طيزه من دوم وجع هون ابن جارنا قله لابن اخي انوا زبه طيب وما بيوجع مثل زب خالو وضل حوالي عشر دقابق وهوا ينيك في ططيزه انبسط بس لما طلب منه ابن جارنا انه ينيكه ابن اخي رفض هي حكايته مع ابن جارنا وهاد انا بعدني زبي بين فلقاته قلتله طيب تعال نجرب يمكن يعجبك قلي انا ما بدي حدا ينيكني بس اذا بدك بخليك الك وبس بس انا نيكك في الاول انا هون حسيت انه الارض ما عاد توسعني قلته انا موافق تعال انت الاولانا فورا قلبت من علئ جسمه ونمت علئ بطني وفتحت فلقاتي وهوا اجئ من فوقي وحط بصاق علئ زبه وطيزي بعد ما ساعدته واعطيته شوي بصاق مني حتئ يسهل دخولوا وفورا صار يحط راس زبه ويكبس شوي شوي انا بصراحة تالمت بس كان تفكيري بطيزي ابن اخي اكير من الالم سالني شو عم يوجعك قلتله لا بس هي اول مرة بيدخل شي في طيزي وصار يدخل ويطلع واحيانا يطلع خارج طيزي يعني من قلت الخبرة ويرجع يدخله ويبلش من جديد هيك شي عشر دقايق حتئ قلي انه خلص تعب ما عاد فيه طبعا ضهره انحل اسئ بهل الايام ما كان يحي حليب ضهرناوقلتله عال انزل نزل وفورا نام علئ بطنه وفتح فلقاته وانا ما صدقت شفت فتحت طيزه بتجنن زهرية مثل كس البيت واذا ما اكثر حطيت بصاق وصرت اكبس شوي شوي وكل شوي هوا يتوجع ويقلي خلص وقف انا وقف ولحطة ارجع اكبس شوي بعد وهوا بتوجع بس لاني كنت حاكمه تحت مني ما كان يقدر يتحرك طلبنت منه برخي شوي فلقاته وما يخاف فعلا رخئ فلقاته ولحطة انا اكبس وزبي يدخل حتئ صار كلوا جوا طيزه سالني اذا زبي دخل كلوا ولا لا قلتله زبي كلوا جوا طيزك ما ضلوا غير بياتي برا اذابدك بدخلهم كمان هون صار يضحك وانا صرت اطلع شوي وارجع دخلوا حتئ ما حس بوجع وابنسط كثير قلتله شو رايك وين احلئ بين الفخاد ولا في الطيز قلي طبعا في الطيز ومن اليوم ورايح انا وانت مع بعض وكل يوم رح تعملي هيك وما بدي حدا يعرف انا فورا وافقت ووزت من حرمة النيك طالع فابت شي ربع ساعة حتئ ضهري انحل ونمت فوقه وكانت اول نيكة اللي واول من ناكني كمان هوا ابن اخي ونحنا نايمين وزبي بعد جوا طيزه ما حسنا الا والباب انفتح بكمل بعدين

اكمل 12
طبعا بعد ما انتهيت وانا عم انيك ابن اخي وهي للمرة الاولئ فجاة انفتح الباب وانا بعدني نايم علئ ضهره من الرعبة وقفنا واذاهاد ابن اختي واخي الصغير فورا ابن اخي لانه ملعون قالنا شو عم تتنايكوا طبعا من منظرنا كان واضح بس اللي انا ما انتبهت عليه وابن اخي من شيطنته شو عاد الدم علئ زبك شو نتكه من طيزه من دون اكار جاوبته اي بس هاد الدم ما بعرف من وين ولان ابن اختي طلع مفتوح من م ونحنا ما الناخبر قال هاد الدو بيطلع من الطيز لما الواحد بينتاك لاول مرة هون ابن اخي صار يبكي ويعيط ونحنا نهديه انه هاد عادي بس ابن اخي ضل يبكي قلتله هلق من شوي كنت عم تضحك ومبسوط شو صار معك قال انه خاف من الدم فورا مسحنا زبي وطيز ابن اخي وهوا حط ايديه علئ فتحة طيزه ليتاكد انه ما عم يطلع دم اتاكد ونحنا بعل المنطر بعدنا عريانييم بس ابن اختي قالنا شو بهن ازباركم واقفة قلنله من الرعبة قال تعالوا لكن حتئ انكمل ونعمل واحد انا رفضت لانوا اخي الصغير موجود بس اخي قالي انه هوا بده يضل وهوا بده يعمل مثلنا فورا شلحوا اثيابهم وصرنا عرات وصار كل واحد يمص ةيلحس للتاني وفورا بن اخي وابت اختي مسكوا اخي الصغير وصاروا مص ولحس وانا ما لاثيت محل مص فيه غير اني مسكت اخي من الخلف وصرت الحس فلقاته ولحطة فتخا فلقاته وصرت لاحس بلساني علئ فتحة طيوه وهي كانت من دون شعور بس لاني ما لاقيت مكان غير عاد وهون صار اخي الصغير يضحك سالوه شو باك عم تضحك مثل الشراميط قلهم عم اتكركر من لسان اخي وهوا عم يلحس طيزي هون انتبه ابن اختي واجئ جنبي يشوف كيف عم اعمل قلي بعد انا كمان نزل وصار يلحس هوا طيز اخي واخي كل ماله عم يضحك وهون نحنا اكتشفنا طريقة جديدة للبسط وصرنا كل واحد يلحس طيز التاني بعد ما شبعنا لحس طلب ابن اختي من ابن اخي ينيكه من طيزه رفض وقال ما حدا بينكني غير عمي يغني انا فطلب ابن اختي مني قلتله اي نمت علئ بطمي واجئ ابن اختي فوقي وصار يبصق علئ زبه وطيزي فتحت انا فلقاتي لساعده وصار يدخله وشوي شوي دخل كلة فلي شو مفتوح قلتله لا بس هلق ناكني ابن اخي قلي بس طالعلك دم قلتله لا طبعا لان زب ابن اخي صغير وانا زبي اكبر شوي وهوا عم يدخل ويطلع في طيزياجئ اخي الصغير ونام علئ بطنه قدامي وصرت الحس في طيزه كان شعور جديد النا وحاسين حالنافي عالم ثاني بعد دقايق قال ابن اختي انه خلص تعب واحل ضهره قام عني ةاجئ ابن اخي نام علئ بطنه فتح فلقاته وانا بصق علئ زبي وطيزه وصرت اجخل زبي سوي سوي حتئ دخل كلوا وهي كانت للمرة التنانية انيك بن اخي في ساعة ونحنا هيك احئ ابن اختي وقف خلفي قلتله شو باك قال حابب دخل زبي بعد في طيزك قلتله استنئ حتئ خلص بس كان خلص زبه بين فلقاتي ساعدته فتحت فلقاتي وصار يدخل زبه بطيزي وانا زبي بطيزي ابن اخي فعلا كان شعور مختلف واحساس ما في الاحلام وصرنا هيك كل ما يطلع زب واحد ترجع ندخله كملنا اكثر من نصف ساعة واخي فاعد عم يتفرج حتئ تعب ابن اختي وفام عني وانا بعدني عن نيك ابن اخي ولحطة اجئ اخي الصغير وقف خلفي هههه قلتله شو كمان انت بدك قلي اي وزبه تقريبا قد اصبعين ساعدنه فتحت فلقاتي وصار يحاول يدخل زبه بس ما يحسن فعدت قمت عن ابن اخي وطوبزة منيح علئ الاربعة وفتحت فلقاتي حتئ قدر يدخل زبه داخل طيزي وابنسط شوي وانبسطنا هاد اليوم اكثر من ساعتين نيك ونيك ونيك

اكمل13
طبعا بعد ما كملنا النيك نحنا الاربعة صار كل يوم جديد وكل يوم يدخل معنا شخص من ابن الجيران من اولاد الجيران لابن اختي من جيران ابن خالي كنا بعمر 9 سنيين طبعا انا قلت ملاحقتي لابن اختي الكبير بس مع ذلك لما يطلبني اروح معه مرة كنا طالعين من العمل في الارض وتاخر ابي في الجرار حتئ نطلع علئ البلدة فرحنا كلنا تمشي باتجاه البلدة حوالي 2 كم هون استرط ابن اختي الكبير نروح سباق ورحنا كنا اكثر من 10 من العيلة منهم ابن اختي اللي من عمري ابن اخي واخي الصفير وغيرهم ركنا بس انا وابن اختي كنا الاسرع نطلع وارانا واذ اللي ما نبين واللي رجع لعند النسوان يمكل مشي هون ابن اختي الكبير طلب مني نرتاح تحت شجرة زيتون جلس وطلب مني اجلس جنبه وفورا طلع زبه زصار يلعب فيه قلي قبل ما يجوا لعنا تعال العبلي فيه فورا انا مسكته وحد بصاق علئ كف ايدي وصرت احلب زبه وهون مد ايده من خلف ضهري حتئ وصل لعند فلقاتي انا انبسطت وتركته يكمل مع حلبي لزبه صارت شهوته تعلا وصارت ايده كل مالها تقترب من فتحة طيزي حتي وصل اصبعه الوسطاني علئ فتحة طيزي لما شافني ما عملت شي سحب ايده وبلل اصبعه ورجع يحاول يدخله علئ الفتحة انا ساعدته وعطيته جنبي وصارت اصبعه تدخل شوي شوي بفتحة طيزي وانا ايدي طالعة نازلة في زبه وصار وجهي تقريبا علئ بطنه واصبعه داخلة طالعة في فتحة طيزي سالني مبسوط قلتله اي قال شو رايك بس نوصل علئ البيت نكمل هزيت براسي بالموافقة ولحطات قذف حليبه علئ ايدي وبعض القطرات وصلوا لوجهي وتمي الصرحة اللي وصلت شفايفي حركت لسني بس من دون ما يحس عليي ودقتها كان مالح كثير بس كانت شهوة كبيرة تملكتني وانا عم اتحسس نقطة الحليب فورا رفعنا اتيابنا وكملنا مشي شوي شوي علئ البلدة وصلنا تقريبا كلنا سوا طبعا ما كملت معه علئ بيتهم رحت علئ البيت ودخلت الحمام انا وابن اخي سوا ومن شدة شهوتي فورا عبطته وصرت نيكه بين فخاده والحس ضهره ولحظات قذفت طلبت منه ينيكني وفوارا قرفصت علئ رجلي وفتحت فلقاتي ومن الصابون وحمام سساخن دخل زبه بطيزي وناكني وهوا عن ينيكني سالني شو عملتوا انتا وابن اهتي تحت السجرة حكيتله شو صار كملنا حمام وطلعنا شي ساعة اجئ ابن اختي اللي بعمري طلعنا السطح وكل واحد ينيك التاني شوي حتئ تعبنا ونمنا ثحينا مع العصر وكانت ايامنا كلها نيك ونيك طبعا بعد كم يوم اجئ ابن اختي الكبير لعنا وسالني ليش ما رحت معه علئ بيتهم هداك اليوم جاوبته اني كنت تعبان وجيت تحممت ونمت طلب مني رافقه علئ بيت جده من اهل ابوه رحت معه وهون صار يحكيني بعض قصص نيكه للبنات واي بنت ناك واي شب ناك بس ما خبرني ولا قصة انوا هوا انتاك كل قصصه انوا هوا بينيك طبعا ونحنا ماشيين علئ بيت جده وصلنا طلب جده منه ينزل غلئ الربط تبع الدواب ويقوم بتنظيف المربط نزلت معه وانا واقف صار يحول يوثل الحمار كان لا كبير ولا صغير لمنطقة عالية انا ما فهمت شي بس الحمار عند وما كان بتحرك قلي ساعدني انا رحت وساعدته طلع ابن اختي علئ المكان عالي نزل بنطلونه وبلل زبه زصار يدفشه بطيز الحمار انا انصدمت بس اجمدت مكاني ولا حركة والحمار ولا حركة حتئ ابن اختي شفت حليبه عم ينقط علئ الارض من طيز الحمار سالته شو هاد كيف الواحد بيعمل هيك قلي طيز الحمار احلئ من كس البيت وذكر اسمها طبعا خلص وانا انحقرت في راسي المشهد طلعنا وصلني البيت وهوا ينبهني ما قول لاحد بس كان شي جديد عليي وعلئ مخيلاتي اجئ الليل ونمنا انا وابن اخي مع بعض واخي الصغير جنبنا ما قدرت اتحمل فورا عبطت ابن اخي وصار زبي علئ فتحة طيزه اخي سالني شو بلشتوا قلتله تعال فربي مني لصق فيي من الخلف وصار زبه بين فلقاتي ومن دون ما حدا بيحس علينا كملنا حتئ تعبنا ونمنا وكل الحال كل يوم وراسي صار مشوش باتجاه الحيوانات وكل ما شوف حيوان اتخيل اني عم نيكه حتئ الدجاج والحمام والقطط ما راحوا من تخيلاتي ههههه طبعا هون كانت الصيفية علئ وشك الانتهاء واجت الشتوية واتجوز م وما عاد موجود بحياتنا نحنا الشلة واتوسعت علاقتنا مع شباب جدد واقتصرنا في الشتوية انا وابن اخي وابن اختي واخي الصغير وابن جيرانا وابن خالي تقريبا كل يوم عند واحد نيك بعض وننبسط حتئ خلصت الشتوية وناطرين تجي الصيفية بحكم نحنا عنا مشروع زراعي واحيانا بضل كذا يوم بالمشروع وفي الصيفية حكايا

مش حابب كمل حياتي حاسس فيها ملل بس الصراحة كل ما افتح الموقع فورا اشلح ملابسي وايدي علئ زبي من دون شعور وحاليا اللي حوالي اسبوع زوجتي بتتحرش فيي وهي عارفة اني ما ليش في النيك معاها ولما نمارس بس حتئ هي تفضي شهوتها عارف اني ظالمها بس شو عامل عشفي معلق بشب يمكل معنا في الفراش بس هي ماع عم ترضئ يعني النا سنيين وسنيين نفس المشكلة ةكل ما نجي نمارس طبعا بعد ما الاولاد يناموا الافلام الوحيدة اللي نشوفها طبعا مع بعض افلام الشواذ وهي تقير ترضع زبي واصبعها يسبق تمها علئ فتحة طيزي ثواني واقذف نكمل الضرب التاني في كسها بس حتئ هي يجي ضهرها نقوم نتغسل ونام وقبل النوم كلمتها الشهيرة ما انبسطت طبعا ما رح تنبسطي انا برد عليها لانو بدك زب فحل يشبعك هي ترد لا زبك عاجبني ومكيفني بس انت بدك زب الفحل الك برد عليها اي اللي انا انا بدي زبه في طيزي وزبي بكسك ترد وتقول نجوم السماء اقربلك وهي معاناتنا ومشكلتي مع الزب التاني مع انوا زبي عاجبها بس انا علاقتي مع الشاذ اقوئ وزوجتي بتعرف كل هل الكلام بس ما عم تفتنع معي طبعا انا مماراساتي مع الشباب مستمرة حتئ البارحة كنت مع شبوهي بتعرف ما بتعارض بس انا حاسس ماني مكقيها وماني باسطها وهي دائما تقول لا هي مبسوطة انا عرفان هي عم تخوني بس بعد ما في دليل وانا ما بسميها خيانة لانو انا اللي عرضت عليها الشب التاني معنا وهي رفضت بس حاسس انوا في شب في حياتها يعني هي عاملة معي مثل المثل الشتهية ومستحية يعني هي حابة تنتاك من زب تاني بس مو قدامي وبوحودي وانا حابب نحون انا وهي معنا شب في نفس الوقت لا هي عم تقتنع وال انا عم اقتنع

طبعا لما تكون متزوج وانت شاذ مش مشكلة المشكلة انك تتزوج وحدة عاملة نفسها شريفة عليك وانت بتكون عارف نسبها وحلها وبتكون نايك كل اخوتها شباب وبنات الا نعاها هي لانك بتكون عم تخطط انها تكون زوجتك وهي طبعا عندها عالمها المخفي مع السحاق وهتئ من تحرش ونيك اخوتها ليها وانا حتئ اعرف تواقيت كل نيكة ناكوها ياها ولما تبقئ عندك وزجتك وتصارحها بكل الحقاائق تشوف نفسها عليك وهي عارفة اني بعشق اللواط طبعا المشكلة صعبة لما ما تتفق معاك باهم حاجة وهي الشهوة الجنسية وهي تعرف تمام اني بهيج علئ اي شب واحيانا هي تكون معي ماشيين بالسوق او الحديقة تلاحط عليي اعجبابي بالشباب وطيازهم ولما نرجع البيت هي اللي تبلش وتحكي كنت رح تاكل الولد وكنت رح علئ شوية تنيك طيز هداك الشب بعيونك يعني زوجتي عارفة جنزحك الجمسي وهي تكون مستمتعة معاكواحيانا او دائما هي تنيكني باصبعها وانا فاتح رجليا بس مش راضية يكون شب معانا امنيتي انيك شب وهوا عم يلحس كسها اللي من النظر الشهوة بتغرف كسلونهاوحايا عم طبق ابن اختي معها وانا وابن اختي علاقتنا من حوالي سنتين بنيكه وبينيكني وعايشين احلئ اوقات في احضان بعض انا خبرتها من حوالي شهرين بعلاقتي مع ابن اختي اول الامر غضبت وزعلت شي اسبوع بعدين اجاوبت وحاليا كل ما بيطلع معي او روح سوا فورا بشتغل الغيرة معها وانا من حوالي اسبوع صارحتها اني عاوز ابن اختي يكون معنا في الفراش وتتبسط انا ما حابب تكون هي بعيدة عني هي رفضت الفكرة وانا عاطيها مهلة بعد شي يوميين وافتحها بالموضوع من جديد واشوف النتيجة اشوفكك بخير ومنتظر زوجتي توافق ونكون مبسوطين

الجزء الرابع عشر

اليوم اكمل
طبعا بعد ما صار النيك شغلنا الشاغل بكل الظروف والاوقات حتى لما نكون ضمن العيلة من نظرة واحد للاخر نفهم المطلوب تعددت اوقات النيك واصبحنا كل واحد يبحث عن عالم واشخاص اخرين حتى نحنا اللذين تعاهدنا حل اتحادنا وكل يبحث عن متعة مثلا ابن اخي اصبح يذهب لخاله واعلم انه ناكه مئات المرات واخي الصغير اصبح يذهب لابن اختي وينيكه بالسر وانا اصبحت اترددلابن جيرانا ونمارس سرا كنت في العشرة من عمري واصبح لدي مخزون من مصطلحات وافعال النيك وكنت اجمتع من زاهر ابن جيرانا على سطح بيتنا ونمارس العادة السرية في بادى الامر بعد ان اخبرني ابن اخي انه راه مع خاله في الجبل وانهم مارسوا النيك لاحق وعندما كنا على سطح بيتنا نمارس العادة اخبرته بما اعرف لم ينكر وقال لي انه لم يعجبه النيك مع ابن اخي لان زب ابن اخي قصير وغليظ غير ايورتنا لكن طيزه متعة وكنا انا وزاهر قريبن من بعض وانا امارس العادة وضعت يدي الاخرى على فخذه لم يمانع واصبحت اتقدم بيدي على فخذه حتى وصلت لبيضاته وانا افرك والحمس جسده هو يتاوه وارجع راسه على الحائط ويدي تلحمس على بيوضه واسغليت محنته واكملت باصابعي بين فخاذه حتى لامست اصابعي فتحة طيزه كل ذلك وراسه للخلف ولم يعارض وفتح فخذيه قليلا هنا اصبحت ادخل اصبعي في فتحته وهو يان ويتاوه من الشهوة حتى قذف حليبه وهنا بدانا بممارسة النيك كل يوم وتفننا في النيك فهو لديه اير جميل نفس مقاس ايري مع انه قصير القامة ولكن ايره ممتع وطيزه متعة مع ان خاله كما اخبرني ناكه كثيرا الا ان طيزه ضيقة واول مرة نكته قذفتت فورا من ضيق فتحته وسخونتها كانها بركان مارسنا اوضاع ممختلفة وكلها كانت شهوتنا على اخواته ونشتهي اجسادهن فقط دون التفكير بالمشاركة معهن او على ببنات جيرانا الاخرين ومن مررات نياكة كنا على سطح بيتنا ونمارس العادة فظهرت من مقابلة لنا بنت جيرران وهنا هي راتنا بوضععنا فتجمدت مكانها على سطح بيتهم وهنا ذادت شهوتنا وقذفنا ونحن نشتهى عليها وهي تنظر الينا مع العلم هي الان زوجة ابن اختي وامضينا ايام وشهورا واعوام انا وزاهر صاحب الاير الابيض والطيز مثل الثلج وفتحتها زهرية فهو وحيد عى خمس بنات ولم انقطع عن ممارسة مع ابن اخي او اي شخص جديد

الحزء 15

يعني
انت طيز زاهر بدات تغريني اكثر من طيز ابن اخي او اي شخص جديد وطبعا كمان اير زاهر حلو ومثل ايري وصرنا بشكل يومي عندي او عنده ومحنتي عليه ازيد كل ما يذكر اي وحدة من خواته كان عنده اختين اكبر منه وتلات خوات اصغر الفرق بين ل واحد منهم ما في سنة يعني على روس بعض وكنا كثير ننمحن على خواته هوا ينيكني يسميني باسم وحدة من خواته وانا انيكه اسميه باسم هو يختار اسمها هيك ايام وشهور بنتقابل حجة الدراسة لانه انا وهوا بنفس الصف وطبعا علاقتي ضلت مستمرة مع ابن اخي بالحمام والليل بالفرشة واحيانا اخي ينضم النا واحيانا روح عبيت اختي نمارس انا وان اختي اللي من عمري وقطعت علاقتي مع خوه الكبير لاني عرفت صار ينيك اخي الصغير كل ما حاول يتحرش فيي صده وهيك ما عاد تقربني ابدا بس ما انسى كان له الفضل في تعليمي بسرعة من خلال ممارسته معي او قصصه عن ممارسته مع البنات وكيف او من خلال مشاهدتي عندما طلب مي ان امسك براس الحمار وهوا اتاه من الخلف وادخل ايره بطيز الحمار والحمار لم ياتي باي حركة وكانه لوطي معتاد على النيك واصبحت اكون عالمي الخاص وبعمري اللذي بدا بحدود الاحدى عشر سنة اصبحت اختار مع من اريد النيك واي وقت وبهذا العمر اخي نقل على بيته الجديد فصبحت استفقد ابن اخي وطيزه الجميلة في الحمام في الفراش او اي وقت فراغ كنا نقضيه معا وايضا توقفت عن ممارسة مع اخي الصغير لاني لم اكن ارغب فيه كثيرا وهكذا علاقتي مع ان اخي اقصرت فقط عندما ياتونلزيارتنا لان بيتهم مستحيل لضيق مساحته وكثرت علاقتي مع زاهر اكثر ومع بعض اولاد الحارة ولكن كلن بوقته ولا احد يعلم شي عن الاخر وهنا موقف عندما كنا في زاهر فلا احد يدخل ولكن بيوم كنا نمارس وانا انيكه دخلت اخته الكبرى هي تكبرنا بعاين وعندما راتنا سالته ماذا نفعل قال اننا نلعب المضارعة وبحكم انا غير شالحين ثيابنا فقط بظهر الطيز او الاير وعدى ذلك اليوم بسلام والى الان نذكرها

الجزء 16

بعد ما صرنا انا وزاهر والايام تتراكض مع بعض ومثل ما كانت تعد الايام الماضة مع ابن اخي ما نوفر اي وقت الا نيك وبعد خروج بيت اخي لبيتهم الجديد اصبحت انا وزاهر نفس الامر لا نضيع اي وقت الا وقضيناه للنيك ومع تماشي الايام اخبرت ابن اخي اني مع زاهر عندما افتقدته فانضم الينا عندما اخبرت ابن اخي اننا في اليوم التالي سالتقي مع زاهر على سطح بيتنا على ان ياتي ويباغتنا بعد ان يتاكد اننا في وضعية النيك ولا يهم عندما ياتي ويرانا من ينيك الاخر عليه مباغتتنا حتى ينضم الينا وانا فعلت هذا لاني اعشق طيز ابن اخي ومشتهي انيكها كل وقت وهوا يعرف هذا وايضا اعشق اير زاهر واريد ان اجرب متعة انيك وانتاك في نفس وقت وانا اعلم زاهر لا يرغب بابن اخي فهما مارسا معا وزاهر لم ينبسط بالنيك مع اب اخي زاهر يحب ان ينتاك اكثر ما ينيك وايري اعجبه لان اير ابن اخي قصير غليظ ومائل للسمرة اما ايري واير زاهر نفس الطول والغلاظة ولونهما ابيض هكذا بدون ان اخبر زاهر بشي صعدنا سطح وبدانا خلع ثيابنا ومصمصة واردت الاطالة في مصمصة حتى ياتي ابن اخي وكلما تململ زاهر اغير منطقة المص وعندما فقدت انا الامل بمجيئ ابن اخي طلبت من زاهر اخذ وضعية الكلب وهي المفضلة لدي وانا انيكه دخل ابن اخي وتظاهرت بالمفاجئة ولان ايري داخل طيزه لم يتكلم بقي صامتا وابن اخي واقف يتفرج فطلبت من زاهر ان يشاركن حتى لا يتكلم لاحد عنا لم يعارض ولكنه قال انه لا يرغب ابن اخي ينيكه فورا سحبت ايري من طيزه وقلت له تعال انت تنيكني وانا انيك ابن اخي وابن خي ينتظر اشارة قلت له تعال فخلع ثيابه واتى الي بجسمه العاري حضنته وهمسة في اذنه لقد تاخرت ومصمصة رقبته واخذ وضيعة الكلب وطيزه ناشفة طلبت من زاهر ان يبصق على فتحة طيز ابن اخي فلم يمانع وبصق لعابه حتى وانا ادخل ايري بطيز ابن اخي هو مستمر بالبصق وكان بصاقه شهي وعندما تمكنت من النيك طلبت من زاهر ان يقف خلفي لم يمانع اخذ يعبطني وانا انيك ابن اخي دقائق اصبح ايره منتصب واشعر به وهوا يضرب بيضاتي من اخلف طلبت من زاهر ان يبصق على ايره لانه ناشف ويالم افخادي بصق ولحظات اصبحت اشعر بايره يعتلي بين فلقاتي طلبت منه ان يبصق اكثر وهنا زات محنتي توقفت وايري في طيزابن اخي اجمل طيز وطلبت من زاهر ان يدخل ايره وفعلا امسكته بيدي وضعته على فتحة طيزي وكان اير زاهر ساخن جدا وقلتله شو ايرك سخن كثير اليوم قال لاني اللي اسبوع لم انيك طيزك وانت كل يوم تنيكني مرة ومرتين قلت له انت لم ترغب وترغب تنتاك اثر ونحن بهذالحديث كان ايره يخترق طيزي وبيضاته تلامس بيضاتي وقال لي ان طيزك حامية مثل النار قلت له انت لم ترغب بتطفاة نارها ونحنا هكذا اصبحا اجمل شيين املك طيز ابن اخي وايري داخلها واير زاهر داخل طيزي لم تمر دقائق حتى ارتعشنا وتقوست ظهورنا فنام ابن اخي على بطنه وانا فوقه وزاهر فوقي كانت دقائق لا توصف ونسينا انفسنا حتئ صرخ ابن اخي هي انزلوا رح اختنق فضحكنا ونمنا على ظهورنا وكل منا ايره للاعلئ وكنت انا بالمنتصف فمددت كل من يدي علئ اير كل منهما العب بهما لحظات حتئ اصبحا عامودين من حديد ومد يده ابن اخي علئ ايري فلم ينتبه زاهر ومد يده ايضا على ايري وعندما اصتدمت بيد ابن اخي اكمل معه واصبحا الاثين يلعبان ب ايري بنفس الوقت وجميعنا منتشيين فاخذت يد ابن اخي وضعتها على اير زاهر واخذت يد زاهر وضعتها على اير ابن اخي واستمرينا حتى جائتنا النشوة جميعا وهكذا اصبح كلما ياتي ابن اخي اينما نكون يذهب الينا ونمارس نفس الوضيعة انا بالمنتصف ودارت الايام جاء الشتاء وكانت لقائتنا قليلة بحكم اجو القارس فاضررت في الشتاء اعود لاخي الصغير بحكم ننام بفراش واحد فانزل له بيجاما حتى ركبتيه وادخل ايري بين فخاده وعندما اشعر بالنشوة اضعه بين فلقاته حتئ انتشي واغرق بنوم وانا ايري بين فلقاته .

اكمل 17
طبعا حكايات وقصص وبعدها عرف ابن اختي بعلاقتنا انا وابن اخي مع زاهر ابن جارنا وانضم الينا بعد خطة طبقتها معه طبعا كان هاد اليوم نايم عنا ابن اختي بعد سهروا اهله وثاني يوم عطلة نمنا دقايق صرنا من تحت عراة لحد الركبة طبعا هوا طوبز وانا تقربت شي بسيط من خصري حتى ايري لامس فلقته وفتحة طيزه من حركة حتى ما حدا من الاهل يشعر فينا طلبت منه يحط بصاق على فتحة طيزه فورا دهن فلقاته ودهن راس ايري وقلي بشويش صرت حك ايري لى فتحة من دون تدخل حتى طلب مني دخل ايري لانه حميان ومن زمان ما انتاك يعني كان له شي يومين بس على اخر مرة تنايكنا بس هي فترة كثير طويلة النا مهم حاولت فدخل راس ايري صرت اتنهد لان فعلا طيزه حامية بركان قلتله من دون شعور اوووووووووف شو حامية اكثر من طيز زاهر فورا ضغط على طيزه قلي من زاهر قلتله و لا شي وانا عم اطلب منه يحل فلقاته ليكمل ايري دخول لطيزه الملتهبة قلي اذا ما حكيتلي ا رح كمل قلتله بكرى بحكيلك وهيك نكته بصمت وهدء وهوا كمان انا طوبزة وناكني صحينا الصبح رحنا عفى الارض مع والدي طبعا كل العيلة وهنيك سردت له علاقتي ع زاهر وابن اخي ووعدته عندما نخرج من عمل الارض سوف نذهب الى خلف الضيعة ليتبعا وينضم الينا من دون زكر اسمي ههه وفعلابعد وقت قصير ونحن في معركة شلح ملابس راينا ابن اختي يناظر علنا دعوته وانضم الينا وهكذا امضينا شهورا واعوام على ممارسة احلى لواط مع انضمام بعض الشباب باوقات مختلفة وظروف سمحت لهم بالمشاركة مرة او مرتين مثلا احدى مرات كنا نمارس فاجائنا احد الفتيان كان بعمر ابن اخي مارس معنا نكته انا وزاهر وهو ناك ابن اخي ولم تتكرر معه وظروف وموواقف اخرى

كمل 18
وانا ماسك زبي العب فيه اذكر الماضي وحياتي وحكياها المهم انا صار عمري ظ،ظ¢ سنة زبي هايج وطيزي محرومة الها اسابيع نتيجة الشتاء والبرد القارص اجى الربيع وتقابلنا انا و زاهر فورا عيونا تكلموا فهم عليا دق باب دار امي تسلم عليه لانه كان مسافر عند خاله هوا واهله من اسبوعين سالته عن امه وحالها فورا طلع درج بادرته امي اطلع هوا بيدرس ع سطح خخخ طلع فورا عبطني وعبطته من دون كلام مصمصة وفرك ايد ع ضهره يد ع طيزه سالته كيف كانت سفرتك انبسط خالك منك قلي كل يوم هلكني ضحكنا وقلته يعني وانا اللي ناطرك قلي كلها ع حسابك فورا شلحنا بوس ومص ايدي ع زبه وايده ع زبي ومعركة الحلب مع كل فترة نبصق ايدينا هيك انبطح ع بطنه نمت فوقه فتح فلقته بايديه بصقت على مجرى فلقاته وفتحة طيزه اللي احلى من زهرة زهرية الون وصرت حك زبي بين فلقاته طلب مني دخله طيزه خلص حامية قلتله دخله بايدك مسك زبي حط راسهع فتحة العسل وصار يرجع بطيزه لفوق وزبي يدخل وايدي عابطينه من تحت بطنه صار يعن ويتوحوح من زبي وسخونته صرت ادخل وطلع واصابعي تفرك بصدره وانا المس حلمات بزازه وهوا يقول اي لعبلي ببزازي انا مرتي انا ص هاد اسم اخته كان يسمي حاله كل مرةاسم من اسماء خواته بنات وهيك يقول نيكني زوجي نيك زوجتك ص نيك اه اه زبك بيوجعي طبعا كانت ول مرة يحكي هيك عبارات سالته قال خاله كان يقله يحكي هيك لان خاله متزوج ونحنا بهل معركة حسيت زبي تصلب داخل طيز زاهر غير كل مرة وتقوس ظهري صرت اتعرق وتعبت كثير لحظات زبي داخل طيزه صار ينفض وايدي زادوا من ضغط على بطنه سالني شو هاد شخيت طيزي عم تحرقني قلتله لا وانا مسدح فوق ضهره ولا حركة وزبي جوا طيزه قلي شو باك قلتله تعبت كثير ماني قادر اتحرك دقايق قمت عنه وهوا قرفص ليطلع شي عم يحرقه واذ نقط بيضاء على صفار نزلت من طيزه قلي هاد لبن من زبك خالي كان ينيكني يطلع اد من زبه يقذفه على صدري وبطني وقلي كل ولد بعمر ظ،ظ،ـظ،ظ£ بيطلهن هاد لبن مبروك خلص صرت زوجتك ص عن حقيقة صرنا نضحك وانا غمرتني سعادة لا توصف اصبحت رجلا ونحنا نتكلم انتصب زب زاهر وسالته ان صار لديه لبن او لا قال لا فقلت له تعال نيكني وجرب لعل زبك يغار من زبي وياتيه لبن رفض وقال انا الان فقط زوجتك فقلت له وانا ايضا اريدان صبح س زوجتك اسم اختي عندما ذكرت له اسم س اختي بطحني على بطني وتقدم بزبه اللذي اعشقه وبصق على فتحة طيزي وشاعدته بفتح فلقاتي وبدا بدخول زبه كان كالمارد وقال اووووووف طيزك بركان قلت له حتى تعلم اني انتظرتك ولم ينيكني احد هوا داخل خارج بزبه واطال حتى اتته الرعشة ولم يقذف لبن هنا استاء وقلت له سادعك كل يوم تنيكني صباحا وظهرا مساء حتى ياتي لبنك ضحكنا ونحن عراة وقال ان خاله قال له انه كلما الولد قذف لبن في طيزه كلما اصبح لديه لبن كثيررر ولكن خاله لم ينكه في طيزه لان زبه كبيرر جدا فقط بين افخاذه او بين فلقاته ويقذف على بطنه واخبره عندما يكبر قليلا سوف يعطيه لبن كثيرر وقال لي لكن زب خالي كبير لا استطيع ادخاله وهوا بعيد وانت الان لديك لبن اذا انت سوف تنيك زوجتك ص صباحا وظهرا و مساء حتى ياتني اللبن بسرعة ضحكنا حتى اهالينا سمعوا وقلت له حاضر يا زوجتي وانا من سيعطني اللبن الكافي حتى اعطيكي ضحكنا وبدانا لبس ثيابنا مع بوس ومصمصة شفاه على لقائنا الجديد وهكذا اصبحت رجل وتتمة


19

اليو قصتي حدثت نا في الثالثة وعشرون كنت اقود سيارة وهي لاخي اوقفتني دورية حاجز تفتيش تقصت الابتعاد قلليلا حتئ ارشي الشرطي ههه ببعض مال واكمل طريقي وهووا قادم اللي لاحظت زبه شبه منتصب ويتارجح يمنئ ويسرئ فايقنت انه لا يرتدي كلسون وصل اللي وطلب الاوراق وهوا ينظر اللي وعينه كلها شهوة فلااعرف ان شاهدني وانا نظر لزبه عندما ناولته الاوراق وضعت بعض النقود فارجعها لي وقال نحن لا نرتشي وانا لااملك شهادة قيادة فامرني بلاحق به علئ مركز تفتيش ذهبت وكلي خوف ركنت السيارة داخل مراب الحجز ولحقته حتئ وصلنا الئ غرف كلها مساجين ونحنا نمشي قال لي لا تخاف ساضعك وحيد بغرفة فرحت لاني جميل ابيض شعر اشقر نحيل بعض شي ادخلني وذهب بعد فترة جاء بشاب اخر لا يقل جماله عن جمالي مع فرق لديه طيز لا تمتلكها نساء ادخله واغلق باب وذهب انه بعمري تقريبا وضعت يدي علئ زبي وبدات افركه لاحظ عليي وسالني هل انا فتاة حتئ تهيج عليي جاوبته انت اجمل من اي فتاة يكفي هذه الطيز اللتي تملكها انهاتهيج حجر وبدء زبي بالانتضاب وهوا بدء يتقرب مني بحذر وعينيه كلها شهوة وهوا ينظر لزبي سالني هل نكت شب من قبل اجبته نعم وكثيرا لكن لم انيك طيز بحجم وجمال طيزك ونحنا نتكلم دخل الشرطي واخرج الشاب لان اباه جاء وذهب حلمي وانا بشهوتي دخل الشرطي ويده علئ زبه فهمت قصده ولكن لم اكن اتخيل سيحصل ماحصل داخل غرفة المركز امرني الوقوف والاستدارة بتجاه حائط سيفتشني هذه الاوامر وهوا واقف امامي وزبه ملاصق وجهي تقريبا احسست بهيجانه وزبه بدا واضح فهو كبير امني مرة اخرئ بصوت عالي وقفت واستدرة وبدا يامرني ان اخلع ثيابي وهوا خلفي بدات اخلع قميصي والبنطال واسترق النظر للخلف ويا هول ما رايت زب ضخم اسود ويلعب به بيده اكملت وانا خائف امرني بضع يدي علئ حاط وبدا يلامس جسمي بيديه حتى وصل لطيزي توقف للحظة توقف معها قلبي واكمل حتئ قدمي امرني بالتفاف ولكن زبه كان قد اخفاه ولاحظت سحاب بنطاله مفتوح ايقنت انه سينيكني اليوم اكمل وبدء يصعد بيديه حتئ وصل لماتصدري توقف وبدء يلعب بهما فصدرت مني مممم امرني بخلع كلسون والالتفاف مرة اخرئ علئ حائط بحجة فحص فتحة طيزي ان كنت اخفي شي ما ان استدرت حتئ شعرت نفسه الحار وهيجانه وبدء يهلوس وقال لي طيزك اجمل من طيز زوجتي ووضع كف طبي وبدء ادخال اصبعه بعد ان امرني اخذ وضع كلبة وكلما يخرج اصبعه احس بانفه يشم فتحة طيزي وعندما رائني مستمتع تقرب من اذني وسالني ان كان يؤلمني فقلت لا هذه كانت اشارة ليعلن حرب زبه الاسود الضخم مه طيزي البيضاء اللتي شبه ثلج واخذ يدخل اصبعين وانا اعن واتواه من الشهوة حتئ تقرب وهمس باذني انت حابب نيكك قلت له لا اعرف انت صاحب الامر وهوا لم يترك اصابعه تخرج من طيزي ومن فرط شهوتي قذفت حليبي من دون ان المس زبي فدل وضعه واخذ حليبي من الارض دهن زبه بحليبي ودهن فتحي وبدء يدخل قضيبه الضخم والصلب وانا اترجاه بهدوء حتئ لا يفشخني وما انن سمع كلامي بدء يدخله ويخرجه حتئ دخل كله وبدء معركته حتئ بدات ابكي من قوة نيكه وكانه لم ينيك من سنيين وبنفس الوقت مستمتع بقضيبه ضخم الاسود فقد حققت امنية طيزي بحلمها ان يدخلها زب اسود وحققت حلمها مع كل الالم والوجع لكنه كان ينيك بحرفة وفن وهوا يتمتم كلامات جنسية وانا العب بزبي حتئ قذفت للمرةالثانية وما هي لحظات حتئ بدء يقذف حليبه الساخن كان كثيرا جدا فطلب رقمي لبنسنا وذهب دقائق عاد ومعهااوراق ذهبت وطيزي يخرج منها حليبه ومفاجئة كان الشاب اللذي معي بنفس غرفة يخرج من داخل من احدئ غرف وهذه قصص اخرئ

الجزء العشرون

اكمل
طبعا بعد ما اكملنا نيك ببعض وكل واحد راح بيته نع غروب الشمس بينادي عليي زاهر وطلعنا تمشينا شويا وخبرني انوا اخته الكبيرة يعني عمرها وقتها حوالي 13 سنة شافتنا من شباك المطبخ ونحنا بالتنور بس لانو نحنا كنا صغار يعني ما مبين شي منا ومحنا داخل تنور وسالته شو كنا عم نعمل بالتنور او بتخبر امها قلها ولاسي راحت تسال ابن خالته اللي انا نكته واعجبت بطيزه بس الولد صار يبكي وهرب من قدامها طبعا رجعت لزاهر تساله هون كمان هرب من قدامها واتئ اللي سالته شو شافت اختك قال لم تخبره هي تريد ان تعرف مني ماذا كنا نفعل سالته ولماذا هي تريد ان تعرف اذذا لم ترئ شي فحمر وجهه قال هي لم تشاهد غيرك انت وانا تذكر جميعهم خرجوا و بقينا انا وانت وهي شاهدتنا ايضا منذ اسابيع عندما اتيت اللي واهلي نيام وقت ظهيرة يومها كنت تعبطني وقت دخلت اختي علينا وبعد ما ذهبت انت وبختني اختي وانا لا اكرر هذا معك وعندما شاهدتنا اليوم هيك تاكدت اننا نقوم بعمل قلت له وانا كنت الاجظ نظراتها تغيرت نحوي ودائما تتهامس مع اختي فهي واختي نفس العمر المهم اكملنا مشوارنا وانتهئ بنا مطاف لاخر الضيعة وهناك يوجد صخور نادرا ما ياتي احد فوضعت يدي علئ طيزه وهمست باذنه يا ريت لو اختك معي لنكتها واشفيت غليلي منها فلم يعترض للننا كنا انا وهوا بحالة الهيجان والنيك نتشبه باخواتنا الاصغر فنظر اللي وقال لكن انا معك اما الان لم تعجبك طيزي ونحنا نتكلم ويدي كانت داخل ثيابه والحمس علئ فلقاته قلت له طيزك اجمل طيز اتذوقها قال اتريد تذوقها قلت طبعا فورا اتكئنا علئ احدئ صخور انزل ثيابه واتيته من خلف بعد ما بصقت علئ زبي وبللت فتحته الزهري فامسك زبي ووجهه علئ فتحة طيزي وبدء هوا بالرجوع علئ زبي حتئ ادخله للبيضات للقت يدي علئ بطنه وبدات انيكه وانا امص حلمات اذنيه واشتهيه باسم اخته الكبيرة وهوا يقول لي حقا تريد ان تنيك اختي وسالني اذا اتتك الفرصة ونكتها هل استطيع مشاعدتكم قلت له ساعدني ان انيكها وانا ادعك تشاهدنا ونحن نتكلم ظادت سخونة طيزه قلت له ما بك اصبحت طيزك مثل فوهة بركان كل هذا لانك ستشتاهد وانا انيك اختك وافرغ حليبي بها كل للك انا اتكلم معه لاهيجه اكثر وفي فمت نشوتنا بدا يقذف حليبه وزبي ما زال داخل طيزه وانا انيكه ببعض السرعة قال لي توفعت انك لن تنيكني بعد ما نكت طيز ابن خالتي اليوم ونكتها مرتين قلت له ابن خالتك لديه طيز تدوخ ولذيذة بس \يزك احس بيها اجمل من اي طيزحتئ اجمل من طياز خواتك قال لي وهل ستنيك جميع خواتي لديه ست خوات واحدة اكبر والباقين اصغر منه قلت له لا اعلم ولكني الان مشنهي اختك الكبيرة تكون امامي قال لي دعك منها الان واكمل بقذف حليبك طيزي توجعني اليوم انتاك كثير قلت له حسنا انمحن قليلا وتكلم كانك زوجتي حتئ اقذف داخل كسك الزهري اصبح يمثل انه ص اخته الاصغر ويشرمط بكلام مثل نيط زوجتك فتاح كسها اه اه اه حبل زوجتك فكان زاهر يجيد فن الشرمظة نكته حتئ تعبنا وقذفت داخل احشائه قال الان حبلت منك يا زوجي اعتقد اني حبلت بخمس توام ضحكنا ونحنا هكذا عراة من اسفلنا هبط علينا اثنيين من حارتنا كانوا اكبر منا بسنتين او ثلالث فلم نتحرك لاننا نعرفهم ويعرفوننا قالوا لنا نحنا لا نريد ان ناذيكم ولكن راينا زاهر كيف كان يتمحن مثل شراميط وانت تنيكه فورا زاهر ساله وهل سمعتم ما كنا نتحدث جاوباه لا فقظ كنا نشاهد طيزك وهي تبتلع زبه ونريد ان ننبسط معكم قليلا فقلت له كيف تريدا ان تنبسطا معنا الم تنبسكا انتما نحن انتهينا وتاخر الوقت سوف نذهب قال ان ذهبتما ساخبر الجميع بما راينا او تنفذا شي جديد انتما لا تعرفانه فقلت له ما هذا الشي قال هل تعرفا الرضاعة ضحكت انا وزاهر وقلنا له اجل نعرف كيف يرضع الولد من بز امه قال اذا لا تعرفا الرضاعة قلت له لم نفهم كيف قال عندما تتزوجا سوف ترضعان بزاز زوجاتكم حتئ تنمحن وسوف تلحسون كسها حتئ تاتيها الشهوة فقال وايضا زوجاتكم سوف ترضع لكم حتئ تنبسطا فقلت له ترضع لنا ماذا ونحن ليس لدينا لا بزاز ولا كس قال ولكن لديكما زب ونحن تنكلم كنا ما زلت انا وزاهر عراة من الاسفل وفي مخاض الحديث بدا باخراج زبيهما قلنا له وماذا يعني هذا وعندما بدا باخراج زبيهما من مخبائهم يا هول ما راينا زبين كبيرين مائلين واحد مائل للسواد تخين واتخن من زبي وزب زاهر بمرتين والاخر مائل للبياض وراسه ضخمة زهرية اوووووووف وتمنينا انا وزاهر بداخلنا ان يغتصبانا ويشبعنا نيك بزبيهم الكبيرين هذذا ما صرحنا به لبعضنا اليوم التلي وارجع لليوم ونحن مبهورين بضخامة زبيهم مقارنة لزبي وزب زاهر من انهما يكبىانا فقط بعامين او ثلاثة اعوام فقلت له لماذا زبيكما كبيرين هكذا فقال هذا من الرضاعة اللتي نقوم بها انا وضديفي مرات كثيرة باليوم ونريد منكما ترضعا زبين هكذا نعلكم الرضاعة اللتيسوف تجعل زبيكم مثل زبين وايضا تقضون شهوتنا ما رايكم نظرت الئ زاهر فكان لعابه يخرج من فمه وهوا بنظر لظبيهما فقال الشاب فقط انزلا علئ ركبتيكما قبل ان يكمل كلمته كنت انا وزاهر علئ ركبتينا ننتظر اوامرهما تقدما اتجاهنا حتئ اصبحا زبيهما مقابل وجوهنا وسالني ايهما تريد قلت له اريدك انت لاني اعشق الزب الابيض الطويل تقدم تحوي وقال افتح فمك وذهب الاخر لزاهر وامره بفتح فمه فتحنا افواهما فصبحنا يدخلا راسي زبيهما ثم يخرجونها مررا علئ لسانيين زبهما ثم امرانا ان نطبق افواهما من دون ان نغض اسنانا فقط ان نطبق شفاهنا ونحن ننفذ ما يامرنا به ولكن عندما اطبقنا شفاهنا علئ زبيهما كان هناك فرق بين السماء والارض الزب داخل الفم تحس كانك تملك الدنيا طعم وسخونة والسائل اللذذي يخرج ممممم ما انعشه اصبحنا انا وزاهر نستمتعين فعلا وكلاهما ينيكا افواهنا كانهما لم ينيكا منذ شهور ويتكلما معنا الفاظ نسمها للمرة الاولئ مثل ارضع يا منتاك اوووف تمك تحلئ من كس رفيقتي ارضاع منيح لا تكذ اسنانك اوووف ما اطيب تمك احلئ من طيز اختك واطرئ من كس امك وهكذا عبرات حتئ امسكا ىاسينا بكلتا يديهما واصبحا ينيكانا من فمينا بسرعة انا وزاهر ادركنا انهما سيقذفنا لكننا لم تنحرك وبفينا هكذا وهما يتلونا من فرط الشهوة حتئ قذفا داخل افواهنا ولم يسحبا زبيهما من افواهنا حتئ تاكدا اننا بلعنا كامل حليبهم لا انكر عليكم تقرفنا من حلييبهما ولكن لفرط شهوتهم ولنكسب نعرفة هذا الشي الحديد قمنا بعمل انا وزاهر بكل ما يرغبان حتئ نتعلم وحتئ ايضا لا يخبروا احد اخرجا زبيهما وامرانا ان نقوم بتنطيف زبيهما قلنا كيف ننظفهما قال لتحسوهم بالسنتكم حتئ ينظفا اخذنا ازباهم من جديد نلحسهم من دون ادخال داخل فمنا هكذا حتئ نظفا قالا لنا الان يمكنكم الذهاب وتطبيق هذا فهو يجعل ازبابكم كبيرة طبعا لم نندم انا وزاهر علئ ما حصل وذهبنا كلن لبيته واملنا باليوم التالي وتطبيبق ما تعلمناه ولالن بعد ساعة من جلخ زبي ساقذف علئ صدري اتذوق قليلا واذهب استحم وانام نلتقي

قام بآخر تعديل Sami Tounsi يوم 09-18-2018 في 05:36 AM.
قديم 10-10-2017, 11:37 PM
قديم 10-10-2017, 11:37 PM
الصورة الرمزية لـ عصر يوم
مبدع القصص بنسوانجي
الجنس : ذكر
الإقامه : مصر القاهرة
مشاركات : 6,491

مبدع القصص بنسوانجي

الصورة الرمزية لـ عصر يوم

الإقامة : مصر القاهرة
المشاركات : 6,491
الجنس : ذكر
عصر يوم غير متصل

افتراضي رد : الحياة.....متسلسلة


ـ دمجت لك الأجزاء من بداية الجزء الأول...
ـ إذا أردت كتابة أجزاء جديدة أنقر على الرابط (//lk-auto.ru/showthread.php?t=311658) الذي بالصفحة الأولى للقصة المتسلسلة...
ـ ثم أنقر بالماوس بأعلى الصفحة الأولى من القصة المتسلسلة على الأيقونة:
وأكتب ما تريد حتى أدمجه لك مع القصة...
ـ وقفلت الأجزاء المدموجة…
ـ من فضلك التزم بالتعليمات ولا تتعداها ليسهل الدمج....
ـ أرجو إعلامي على الخاص على الرابط (//lk-auto.ru/private....=newpm&u=47994)

بأنك أضفت الجزء الجديد لأدمجه مع بقية الأجزاء ....
وتسلم الأيادي.....
تحياتي،،،،،،،،،،،،،
__________________
المبدعون دائما نجمهم ساطع
قديم 10-11-2017, 04:15 PM
قديم 10-11-2017, 04:15 PM
نسوانجي مميز
الجنس : ذكر
أنجذب لـ : الرجال
مشاركات : 285

نسوانجي مميز

المشاركات : 285
الجنس : ذكر
أنجذب لـ : الرجال
caliente غير متصل

افتراضي رد : الحياة.....متسلسلة

شكرا لجهودك انا الحقيقية جديد بالكتابة في الموقع بس انا متابع الموقع من سنيين ومن حوالي شهر قررت اني ابتدي اكتب وافضفض عن اللي داخلي واتمنئ اني ما اخالف تعاليم المنتدئ
قديم 10-13-2017, 05:40 PM
قديم 10-13-2017, 05:40 PM
نسوانجي مميز
الجنس : ذكر
أنجذب لـ : الرجال
مشاركات : 285

نسوانجي مميز

المشاركات : 285
الجنس : ذكر
أنجذب لـ : الرجال
caliente غير متصل

افتراضي رد : الحياة.....متسلسلة...حتى الجزء 5

كمل 6
تكرار المشاركات ممنوع

قام بآخر تعديل شوفوني يوم 01-06-2018 في 02:38 PM.
قديم 10-16-2017, 01:39 PM
قديم 10-16-2017, 01:39 PM
نسوانجي مميز
الجنس : ذكر
أنجذب لـ : الرجال
مشاركات : 285

نسوانجي مميز

المشاركات : 285
الجنس : ذكر
أنجذب لـ : الرجال
caliente غير متصل

افتراضي رد : الحياة.....متسلسلة...حتى الجزء 5

طيب انا كتبت بس انت ما عم تدمج الاجزاء السادس السابع الثامن
مواضيع ذات صلة
الموضوع الكاتب المنتدي المشاركات المشاركة الأخيرة
متسلسلة كأس العالم 2018 حتى (الجزء 3) 5/9/2018 a7asexy قصص سكس عربي 100 01-20-2019 01:03 AM
متسلسلة مغامراتى الجنسيه 2018 .. حتى الجزء (3) 01/7/2018 عاشق الجنس 2017 قصص سكس المحارم 13 09-18-2018 08:20 AM
متسلسلة النيك متعة الحياة .. حتى الجزء الثالث 25/8/2018 ahmedahmed00294 قصص سكس عربي 9 09-16-2018 08:52 PM
مجله La Leyenda صور سكس أجنبي 0 04-17-2018 02:30 AM
متسلسلة لمسة إيديك ، هى الحياة .. حتى الجزء (5) 12/04/2018 Ayman Hefny قصص سكس عربي 94 04-14-2018 02:49 AM



أدوات الموضوع


شارك الموضوع

دالّة الموضوع
الحياة
Neswangy Note

التوقيت حسب جرينتش +1. الساعة الآن 11:22 AM.

Warning: You must be 18 years or older to view this website -

Online porn video at mobile phone


قصص نسوانجي سناء الثامتافتحني احححح امممم قصصجنسنسونجي قصص تغسل كلوتهاحكايات من مدرستنا3قصه نيك شحاته فلاحه نسوانجييزنق اخته الحايحة ويخلعها الكلت وينيمها ادام الكاميرة ويرفع رجولها ويشنقها نياكةتطلع صدرها فى المحلقصص سكس محارم 2025قعدوا يبدلوا علي طيزي سوالبصور لواط هاتوقف اجدع زب/link-zero2.com/f8tFApdUiLقصص اناوميناوامه وقصص سكس متسلسله انا وخطيبي فترة الخطوبه حتي ليلة الدخلهقصة اه افشخني اناكلبتك وقحبتكﺯﺑﻪ ﻭ ﻓﺘﺤﺖ ﻓﻤﻲ ﺛﻢ ﺑﺪﺍ ﻳﺒﻮﻝ ﺩﺍﺧﻞ ﻓﻤﻲبرنامج اندرويدللسكسقصص محارم مثيرة البنت وأبوها نسوانجيقصص سكس اخت صديقي المعفلقصص سكس نيك متوحش يفشخني نكت طيزها فتبرزتقصص سكس عربي متسلسله اخته الجميلهشرمطةفلاحةاحححح زبه الزنجي اكبر من كسي وفتحت كسي اه اممممقصة ما تدخلش زبك في كسي صور سكس الف ليله وليله اليله الثمانون قصص جنسيه متسلسله ومصوره اني وزوجي الديوث واخواتهزبة وحليب زبة غرقني اةقصة نيكني انا شرموطتكسكس زوج يخلع ملابس زوجتهو بيدوقصص سكس نيك طيز محارم متسلسة ريفازبار مالهاش حلقصص نيك متسولات ومجانين مثيرة ومهيجةعاوزه ارتاح قصص سكس نار هيجانقصص سكس زوجتي والرجال الجزء15 فقطزبربالمصري[img]img4.uploadhouse.com/fileuploads/9188/91881148f91f8de9f3cffa7e17067f4bcf6 1d6.jpg[/img]صور اجمل شميلات العالم نسوانجيايييي اححححح قصص سكس site:lk-auto.ruصور سكس منتديات نسونجي تحتوي الداله الساديهسيلفي زوبرقصص سكس عبد جارتي و خادم اقدامها قصص هيجان شفاتير كسي دفشتها على التختقصص نيك محارم متسلسلة اكثر من عشرة اجزاءقصص سكس محارم اختي وبتاع السيراميكقصص محارم منتديات نسونجي عائلة حيحانة متسلسلةافلام بوس شفيافكيف فتحت كس زوجتك في اول ليلهصور نيك مزتنين في الكسقصص نيك شديده ومولعه نارقصص سكس انا ومينا الجزء 11نتنايك مع حبي ف غياب زوجيقصه حياتي نسوانجيقصص ساديه كلب اسكندريهقصص سكس كلام مين يقدر على امي الاجزاء كاملاحححح انيكك ياماما اخخخخخ قصصالبحث عن قصص اﻻبن يعوض امه بعد طﻻق امه ويلحس كسهاقصة مين يقدر علي اميمنتدبات نسوانجي"كسي""نشفشف"قصص نيك سكس يولجه بكسي و يغوص بكسيسكس. منتديات نسونحى قصص انا وامى ومهندس الكمبيوترhttps://detki-52.ru/tags.php?tag=%D3%E3%ED%CD%C9خدرني وناجنيقصص شكس عربى "خقيقيه"قصص سكس تعليم السواقهغيرة متواصل لحد مايجيبهم في كس تش| افلام xxxنسونجي صور الفهد الصعيدياناوميناوامه واخته وزوجتهقصص سكس ﻣﻐﺎﻣﺮﺍﺗﻰ ﺍﻟﺠﻨﺴﻴﻪ 2018 .. ﺣﺘﻰ ﺍﻟﺠﺰﺀ ‏( 3 ‏) قصص سكس طيزي تهريتقصص سكس كريمه وابن الجيرانالصحه 9من أرشيف نسوانجيشلحني يابابا ومسك بزازي وكسياكساس هايجه وتعبانه عمتي عرفتني علي صاحبتها طلعت شرموطه ونكتها الجزء الثانيقطعني نيكقصص سكس قواد امه متسلسله نسوانجىقصص سكس زوجتي والرجال كاملهناكني حسين //lk-auto.ru/showthread.php?p=2614088